فن و منوعات

دراسة: توضح العلاقة بين مشاهدة المباريات الرياضية وتحسن الصحة النفسية

أوضحت دراسة حديثة أجراها فريق من الباحثين بجامعة “واسيدا” في اليابان أن مشاهدة المباريات الرياضية بانتظام تُعزز الصحة النفسية و العصبية وتُزيد من مستويات الرفاهية لدى الأشخاص.

وتوصلت الدراسة، التي نُشرت في دورية “Sport Management Review”، إلى أن مشاهدة الألعاب الرياضية تُنشط دوائر المكافأة في الدماغ، مما يُحفز مشاعر السعادة والمتعة.

وأشار الباحثون إلى أن مشاهدة الرياضة، خاصةً الرياضات الشعبية مثل ” البيسبول” أو كرة القدم، تُساهم في تحسين الصحة العقلية على المدى الطويل من خلال إحداث تغييرات إيجابية في بنية الدماغ.

وقد أجرى الباحثون ثلاثة دراسات لتقييم تأثير مشاهدة الألعاب الرياضية على صحة ورفاهية الأشخاص، حيث شملت الدراسات تحليل بيانات 20 ألف مواطن ياباني، وتجربة مشاهدة مقاطع فيديو رياضية مع 208 شخصًا، واستخدام تقنيات التصوير العصبي لفحص تغيرات نشاط الدماغ لدى مجموعة من الأشخاص بعد مشاهدة الألعاب الرياضية.

وكشفت الدراسات الثلاث ارتباطًا قويًا بين مشاهدة الألعاب الرياضية وارتفاع مستويات الرفاهية. كما أظهرت نتائج الدراسة الثانية إلى أن الرياضات الشعبية مثل كرة القاعدة أو “البيسبول” كان لها تأثير أكبر على تعزيز الرفاهية مقارنةً بالرياضات الأقل شعبية مثل الجولف.

بينما أوضحت الدراسة الثالثة، التي استخدمت تقنيات التصوير العصبي، أن مشاهدة الألعاب الرياضية تُنشط دوائر المكافأة في الدماغ، مما يُعزز مشاعر السعادة والمتعة.

وأكد الباحثون القائمون على الدراسة، على أن الأفراد الذين يشاهدون الألعاب الرياضية بانتظام أظهروا تغيرات إيجابية في هياكل الدماغ، مما يدعم التأثير الإيجابي لمشاهدة الرياضة على الصحة العقلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى