عرب وعالم

زيلينسكي يسلم بلينكن وأوستن خطة عمل لتعزيز العقوبات ضد روسيا

بحث الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي المساعدة الدفاعية والدعم المالي والضمانات الأمنية لأوكرانيا، مع وزيري الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ووزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن. وأفادت الخدمة الصحفية لمكتب رئيس أوكرانيا اليوم الاثنين بأن زيلينسكي التقى كبار المسؤولين الأمريكيين خلال زيارتهما أوكرانيا، وقدم الرئيس الأوكراني للجانب الأمريكي خطة عمل لتعزيز العقوبات ضد روسيا صاغها فريق من الخبراء الأوكرانيين والدوليين. وأعرب زيلينسكي عن تقديره لمساعدة الولايات المتحدة غير المسبوقة لأوكرانيا، قائلا: أود أن أشكر الرئيس الأمريكي جو بايدن شخصيا بالنيابة عن الشعب الأوكراني بأسره على قيادته في دعم أوكرانيا وعلى موقفه الشخصي الواضح، وأشكر جميع الشعب الأمريكي بصفته وكذلك الكونجرس.

وأولي الرئيس الأوكراني اهتماما خاصا لسياسة العقوبات التي ينبغي تعزيزها بشكل أكبر لتصبح عنصرا هاما من عناصر التأثير على روسيا، قائلا “نتفهم ما ينبغي أن تكون عليه الخطوات التالية على هذا المسار، ونعتمد على دعم شركائنا”. وأثناء مناقشة سبل زيادة الدعم المالي لأوكرانيا ومن أجل تعزيز الاقتصاد وإعمار البلاد، أشار رئيس أوكرانيا إلى أهمية توسيع الفرص أمام السلع الأوكرانية لدخول السوق الأمريكية، كما ناقش الطرفان عملية السلام وآفاق تعزيز التحالف المناهض للحرب. وشدد زيلينسكي على أن أوكرانيا تعتبر الولايات المتحدة زعيمة الضامنين المستقبليين لأمن البلاد، وكان وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين ووزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن وصلا إلى أوكرانيا أمس الأحد.

وشكر زيلينسكي نظيره الأمريكي جو بايدن على قيادته في دعم أوكرانيا، وكتب زيلينسكي وفق ما أوردته وكالة أنباء (يوكرنفورم) الأوكرانية، اليوم الاثنين: لقد مر شهرين من المقاومة البطولية لأوكرانيا للتدخل الروسي.. الشعب الأوكراني موحد وقوي، وصداقة أوكرانيا والولايات المتحدة وشراكتهما أقوى من أي وقت مضى!”. وكان بايدن قد صرح أمس بأن الولايات المتحدة ستواصل مساعدة أوكرانيا في حربها ضد تدخل روسيا. وفي 21 أبريل، أعلن بايدن إطلاق برنامج جديد /اتحدوا من أجل أوكرانيا/ والذي يسرع عملية الهجرة الأمريكية للاجئين الأوكرانيين الفارين من التدخل الروسي. ووفقا للأمم المتحدة، غادر أكثر من 5 ملايين شخص أوكرانيا منذ اندلاع الحرب الروسية الشاملة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: