عرب وعالم

أشتية: مجلس الأمن والأمم المتحدة مطالبون بتنفيذ قراراتهم

قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد أشتية، إن مجلس الأمن، والأمم المتحدة، مطالبون بتنفيذ قراراتهم ذات الصلة بفلسطين، وإخراجها إلى الواقع، بما يعطي المؤسسة مصداقية إضافية لما تقوم به بصفتها المفوضة لأجل السلام في العالم.

وأضاف أشتية- في كلمته بمستهل الجلسة الـ 118 للحكومة الفلسطينية، اليوم الإثنين- أنه بناء على طلب تقدمت به دولة فلسطين، يناقش مجلس الأمن الدولي، بعد غد الأربعاء، انتهاكات الاحتلال، واعتداءات المستوطنين المتواصلة في الضفة الغربية بما فيها مدينة القدس المحتلة، واستمرار الحصار الإسرائيلي على الفلسطينيين في قطاع غزة، إضافة لما يعانيه الأسرى في سجون الاحتلال، وخاصة الأطفال، والنساء، والمرضى، وضرورة العمل على سرعة الإفراج عنهم، حسبما أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية.

وأشار إلى ارتفاع وتيرة اعتداءات المستوطنين خلال الأيام الماضية على القرى، والبلدات في جميع أنحاء الضفة الغربية، وإصابة عشرات المواطنين خلال تصديهم لقوات الاحتلال والمستوطنين في بيتا وتياسير، والتوانة، وقريوت، وكفر راعي، ونعلين، وخربة السويدة في الأغوار، ومسافر يطا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: