تقارير

وفد حزب مستقبل وطن يختتم زيارته للعاصمة الصينية “بكين”

صوت اليوم

اختتم وفد حزب مستقبل وطن زيارته للعاصمة الصينية “بكين”، برئاسة المهندس حسام الخولي الأمين العام للحزب، والتى شارك خلالها في الدورة الرابعة للمؤتمر العام التاسع عشر للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني.

وتأتي الزيارة تلبية لدعوة الحزب الشيوعي الصيني، لحزب مستقبل وطن وذلك في إطار تدعيم الدبلوماسية الحزبية، وتبادل الخبرات بين الحزبين في المجالات الاقتصادية والاجتماعية ، من خلال فتح قنوات للحوار السياسي بين الحزبين.

وقدم المهندس حسام الخولي الأمين العام لحزب مستقبل وطن، شرحا عن مجهودات الدولة المصرية، مشيرا إلى مصر قامت عملية إصلاحات سياسية كبيرة، تحمل الكثير من التحديات مثل رفع الدعم عن المحروقات، إلى أنه بالرغم من ذلك يواصل الشعب المصري جهود التنمية الاقتصادية.

طارق الخولي

وثمن الخولى التجربة الصينية في القضاء على الفقر، مشيرا الى ان حزب مستقبل وطن حريص على التواصل مع الشباب وتنمية القرى ومشاركة الشعب في التنمية، لافتا إلى أن ذلك تعد سمات الأحزاب الناجحة ، مشيرا إلى التقارب الكبير بين حزبي مستقبل وطن والشيوعي الصيني، حيث انهما يتفقان على الكثير من المبادئ، واهمها احترام سيادة الدول، و أن الشعب هو مصدر السلطة وأنه يجب على الشعب المشاركة في التنمية .

وتحدث “سونج تاو”، نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية باللجنة المركزية بالحزب الشيوعي الصيني، خلال كلمته الافتتاحية في الجلسة الختامية، عن كيفية تحديث وتسريع حوكمة الدولة وزيادة قدرتها على الحوكمة وصياغة مفاهيم ومعايير جديدة للانفتاح .

وعرض “ليو كوي”، رئيس مقاطعة جانسي شرحا حول التجربة الشيوعية ذات الخصائص الصينية، مشيرا أنه يجب على الدولة خلال الدورة القادمة ان تجمع بين النظامين الديمقراطي والاشتراكي، مشيرا إلى أن الشعب يعد هو سيد الدولة الديمقراطية الصينية، وواجب على الشعب التمسك بقيادات الحزب والسيادة للقانون والمساواة بين الأعراق ، موضحا انه سيتم حوكمة الدولة بشكل كامل بحلول عام ٢٠٤٩ ، لافتا الى ان الصين لا تعتمد على استنساخ تجربتها إلى الدول الأخرى إنما تعتمد على مساعدة تلك الدول في تحقيق التنمية المستدامة دون التدخل في شئون الدول.

وعقب ذلك شهدت الجلسة الختامية، عرض فيلم تعريفي عن مجهودات الحزب الشيوعي الصيني في دورته الرابعة للفقراء الذين ساعدهم الحزب في رفع مستوي معيشتهم ليتجاوزا مرحلة الفقر.

ويذكر أن وفد حزب مستقبل وطن المتواجد بالعاصمة الصينية، “بكين”، يضم المهندس حسام الخولي الأمين العام للحزب، والنائب طارق الخولي أمين العلاقات الخارجية بالحزب، والمهندس محمد صبرى أمين الشئون البرلمانية، ومحمد عمار أمين العمل الجماهيرى، وعمرو عماد عضو الأمانة المركزية، فضلا عن محمد مخاليف رئيس الدائرة الآسيوية بأمانة العلاقات الخارجية المركزية، وعبد الله سعيد أمين مساعد العمل الجماهيري، ودينا شرف رئيس الدائرة الإفريقية بأمانة العلاقات الخارجية المركزية، وهند موسى أمين مساعد أمانة العضوية المركزية، وكذلك مى كرم جبر رئيس الدائرة العربية بأمانة العلاقات الخارجية المركزية، و علي مهران أمين مساعد محافظة أسيوط، كما يشارك في الوفد سماح السعيد رئيس الدائرة الأوروبية بأمانة العلاقات الخارجية المركزية، و مصطفى النفيلى أمين مساعد محافظة القليوبية، و أحمد علاء الدين أمين شباب محافظة الشرقية، وعمرو رشدى أمين حي الزيتون.

ويتضمن برنامج الزيارة، قيام وفد حزب مستقبل وطن، بعدد من الزيارات الميدانية تشمل أحياء نموذجية بعد تطويرها ، وكذلك مصانع للصناعات الوطنية الصينية، وعددا من الشركات والمعارض في مختلف المجالات.

واستهل وفد مستقبل وطن، جولاته بزيارة حي سكني نموذجي بمدينة “جينغدتشن”، وكذلك زيارة مركز الخدمات الذي يعتمد على اللامركزية في توفير الخدمات للمواطنين عن طريق وجود مندوبين للوزارات المعنية منها وزارتي التضامن الإجتماعي والصحة بداخله للتسهيل على المواطنين.

كما قام الوفد بزيارة مصنع للخزف، للتعرف على تجربة الصين في صناعة الخزف لما له من قيمة كبيرة لدى الصينيين، باعتباره رمز قدوم الصين الى العالم عبر طريق الحرير القديم .

ويأتي ذلك في إطار السياسة التي ينتهجها حزب مستقبل وطن، برئاسة المهندس أشرف رشاد الشريف، بدعم الدولة المصرية من خلال تدعيم الدبلوماسية الحزبية بالانفتاح على كافة النظم السياسية الدولية المشابهة للتجربة المصرية، لتبادل الخبرات السياسية، فضلا عن شرح التجربة الحزبية الديمقراطية المصرية، والتي باتت نموذجا يحتذى به على مستوى العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: