عرب وعالم

وزيرة البيئة التونسية تترأس اجتماعًا عاجلًا لمتابعة حادث غرق سفينة محملة بالوقود بخليج قابس

 

ترأست وزيرة البيئة التونسية ليلى الشيخاوي المهداوي اجتماعًا عاجلًا، بمقر ولاية قابس؛ لمتابعة حادث غرق سفينة الشحن التجارية XELO، الحاملة لعلم دولة غينيا الاستوائية بخليج قابس، والتي تحمل رقم IMO 7618272 والمحملة بنحو 750 طنا من مادة القازوال “الوقود”، والتي كانت متجهة إلى مالطا.

وأعلنت وزارة البيئة التونسية أنه سيتم وضع حواجز للحد من انتشار المحروقات وتطويق مكان غرق السفينة، إلى جانب ارسال غواصين لمعاينة وضعية السفينة ومكان تسرب المحروقات، لاتخاذ التدابير اللازمة للحيلولة دون وقوع كارثة بيئية، فضلا عن البدء في عملية شفط المحروقات المتسربة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: