عرب وعالم

وزارة الدفاع الأفغانية: تقدم قوات الأمن في إقليم بغلان شمالي البلاد

أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية اليوم الجمعة، أن قوات الأمن تتقدم في إقليم بغلان حيث وصلت قوات الكوماندوز لمساعدة الجنود الأفغان في معركتهم ضد مسلحي طالبان بالإقليم الواقع شمالي البلاد.

وأوضح قائد بالقوات الخاصة في إقليم بغلان شفي الله محمدي أن قوات الأمن تمكنت من دحر هجمات لطالبان في منطقة “بغلان ماركزاي” ومنطقة “دهانا-إي-غوري” الواقعتين على مشارف مدينة “بولي خمري”.

وأوضحت وزارة الدفاع أن قوات الكوماندوز الجديدة التي تم نشرها في بغلان تمركزت في مدينة بولي خمري وقد بدأت عمليات تطهير في المناطق الخاضعة لنفوذ طالبان.

وأضاف محمدي أن العدو تكبد 100 ضحية خلال القتال ضد الشرطة الوطنية والمديرية الوطنية للأمن وقوات الجيش، مشيرا إلى أن حصيلة ضحاياه زادت بوصول قوات الكوماندوز الليلة الماضية وأن العمليات ستستمر.

فيما قال مسؤولون محليون وبعض السكان إن الطرق السريعة التي تربط بين إقليم بغلان وإقليمي تخار وقندوز في شمال وشمال شرقي البلاد أغلقت أمام حركة المرور خلال اليومين الماضيين بسبب الاشتباكات الأخيرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: