نائب محافظ المنيا يتفقد المراكز التكنولوجية لمتابعة طلبات التصالح في مخالفات البناء

تنفيذاً لتوجيهات اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية بالتسهيل على المواطنين فى تلقى طلبات التصالح فى مخالفات البناء واستمرار تلقى الطلبات خلال العطلات الرسمية.
تابع الدكتور محمد محمود أبو زيد، نائب اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، انتظام العمل في استقبال طلبات التصالح في مخالفات البناء، بالمراكز التكنولوجية، بمركزي المنيا وأبو قرقاص، مشيراً إلى انتظام العمل في جميع المراكز التكنولوجية جميع أيام الأسبوع واجازة عيد الأضحى المبارك بالإضافة إلى أيام الجمعة والسبت واعتبارها أيام عمل عادية لاستقبال طلبات المواطنين.

قال نائب المحافظ، أن المحافظة وضعت خطة متكاملة لتسهيل إجراءات التصالح، ومنها إلغاء نظام الإيصالات الورقية واستبدالها بالإيصالات المميكنة، وذلك تنفيذاً لتكليفات اللواء أسامه القاضي محافظ المنيا في إطار توجيهات القيادة السياسية، بالاهتمام بملفات التحول الرقمي بالمحافظة وتهيئة البنية التكنولوجية للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين بالمحافظات.

وكان محافظ المنيا، قد وجه قيادات المحافظة ورؤساء المراكز والمدن والأحياء بمتابعة سير العمل في المراكز التكنولوجية وتقديم كافة التسهيلات للمواطنين أثناء تقديمهم طلبات التصالح على مخالفات البناء لتقنين الأوضاع في الأعمال التي ارتكبت بالمخالفة لأحكام القانون مشدداً على ضرورة تقديم أوجه الدعم اللازمة للتسهيل على المواطنين خلال استقبال طلبات التصالح، مناشداً كافة المواطنين المخالفين بسرعة تقديم الطلبات قبل انتهاء المهلة المحددة في 30 سبتمبر 2020 وسداد جدية التصالح 25 % من قيمة الرسوم المستحقة للمخالفة وتقنين أوضاعها عن طريق التصالح حيث يجرى استلام كافة الطلبات في المراكز التكنولوجية بالمراكز والأحياء على مستوى المحافظة، مشيرًا إلى استمرار حملات إزالة مخالفات البناء والعقارات المخالفة للحد من المخالفات.

ومن جانب آخر، تفقد نائب المحافظ، بناءًا على تكليف المحافظ، موقع انهيار جزء من منزل بقرية دروة، بمركز ملوي، حيث تبين أن المنزل قديم ومبنى بالطوب اللبن، ومكون من طابقين على مساحة 70 متر، وترتب على الانهيار إصابة 4 أشخاص، تماثل للشفاء ثلاثه منهم وجاري تقديم العلاج حاليا للحاله الرابعه بمستشفي الجامعة.

ووجه نائب المحافظ، لجنة المنشآت الايله للسقوط لمعاينة المنزل، والمنازل المجاورة، للتأكد من سلامتها، كما قامت الوحدة المحلية بملوي، بفصل التيار الكهربائي والمياه عن المنزل، وبالتنسيق مع اجهزه الأمن تم عمل كردون أمنى من الشرطة حول المكان، وتم تكليف مديرية التضامن الاجتماعي، بصرف إعانة عاجلة للأسرة المنهار منزلها، والوحدة المحلية لتوفير سكن مؤقت بديل لهم في عمارات الأولى بالرعاية بالمركز.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: