عرب وعالم

موسكو تصف دعوة بوريل إلى إنشاء محكمة للتحقيق في عمليتها العسكرية بأنها “متحيزة”

وصفت وزارة الخارجية الروسية، اليوم السبت، تصريحات الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، التي تدعو إلى إنشاء محكمة للتحقيق في العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا متحيزة ولا علاقة لها بالعدالة الحقيقية.

وقالت الوزارة – في تصريح خاص لوكالة أنباء “سبوتنيك” الروسية – “نحن معتادون بالفعل على تصريحات بوريل غير المهنية وذات الطابع الصدامي التي لا صلة لها بالدبلوماسية”.
وأضافت الوزارة أن تعليقات مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي لا علاقة لها بالعدالة الحقيقية.

وقالت “تصريحاته المؤيدة لفكرة محكمة محددة” لتقديم الروس للعدالة “متحيزة بالفعل في صياغتها ولا علاقة لها بالعدالة الحقيقية، كما أن أحداً لم يمنحه الحق في تحديد الجناة”.
ورأت الخارجية الروسية أن كبير دبلوماسيي الاتحاد الأوروبي ليس موضوعيًا منذ أن التزم الصمت حيال الفظائع التي يرتكبها الجيش الأوكراني في دونباس، والتي أدت إلى وقوع إصابات جماعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: