عرب وعالم

مستوطنون يقتحمون باحات المسجد الأقصى

اقتحم عشرات المستوطنين الإسرائيليين اليوم الخميس باحات المسجد الأقصى المبارك بالقدس الشرقية المحتلة وسط الضفة الغربية تحت حماية مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وتقدم المستوطنين الحاخام المتطرف يهودا جليك الذي قدم شروحات توراتية لهم داخل باحات المسجد الأقصى التي يقحمها مستوطنون بشكل متكرر في محاولة لفرض أمر واقع عليه وتقسميه “الحرم القدسي” زمانيا ومكانيا كما حدث سابقا مع المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية منذ المذبحة التي ارتكبها المتطرف اليهودي باروخ جولدشتاين في عام 1994.

وفي سياق متصل بانتهاكات قوات الاحتلال ، أصيب شابان فلسطينيان بالرصاص الحي اليوم خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مخيم “الدهيشة” في محافظة بيت لحم جنوبي الضفة الغربية.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن شابا (23 عاما) أصيب برصاصة في البطن يعاني من نزيف حاد ، وتم نقله إلى مستشفى “بيت جالا” الحكومي وحالته خطيرة.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن قوة خاصة من قوات المستعربين الإسرائيلية اقتحمت المخيم بسيارة مدنية تبعتها قوة كبيرة من جيش الاحتلال ونشرت القناصة على أسطح المنازل.

وأضافت أن قوات الاحتلال داهمت منزل مواطن فلسطيني يدعى كريم الأطرش للمرة الثانية خلال خمس ساعات بحثا عن نجل له يدعى ليث مطالبين ذويه بتسليمه.

وفى قطاع غزة ، أطلقت زوارق بحرية الاحتلال الإسرائيلي نيران رشاشاتها الثقيلة تجاه مراكب الصيادين شمال غرب محافظة غزة.
وفتحت زوارق الاحتلال مضخات المياه العادمة تجاه مراكب الصيادين قبالة شاطىء منطقتي السودانية والواحة شمالي قطاع غزة ، وأجبرت الصيادين عنوة على مغادرة البحر ومنعتهم من الصيد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: