اقتصاد

مدبولى يشهد توقيع مذكرة تفاهم لتنفيذ القطار الكهربائي السريع لربط (العين السخنة) بـ(العلمين الجديدة)

شهد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء ، اليوم الخميس ، مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة النقل ممثلة في الهيئة القومية للأنفاق وشركة سيمنز العالمية؛ لتنفيذ منظومة متكاملة للقطار الكهربائى السريع في مصر باجمالى أطوال حوالى 1000 كم على مستوى الجمهورية، وبتكلفة إجمالية قدرها 360 مليار جنيه مع البدء الفوري لتنفيذ الخط الذى سيربط مدينة العين السخنة بمدينة العلمين الجديدة مروراً بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وحضر مراسم التوقيع المهندس كامل الوزير وزير النقل ، وجو كايسر الرئيس التنفيذى لشركة سيمنز ، ورولاند بوش النائب التنفيذى للشركة، ووقع الاتفاقية عن الجانب المصري الدكتور عصام والى رئيس الهيئة القومية للأنفاق، وعن جانب شركة سيمنز مايكل بيتر العضو المنتدب للشركة.

وعقب التوقيع أوضح وزير النقل أن هذه الاتفاقية، جاءت بعد مفاوضات طويلة انتهت بعد لقاء ممثلي الشركة بالسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، باتفاق الطرفين على شروط ممتازة، بفكر مختلف في التشغيل عن نظام عمل خطوط السكك الحديدية القديمة، وبمواصفات تعد الأعلى على مستوى العالم؛ حيث لا توجد تقاطعات ولا مزلقانات كما هو معمول به في السكك الحديدية الحالية، مؤكداُ أن هذا المشروع يعكس عمق العلاقات المصرية الألمانية، في إطار حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، على تفعيل هذه العلاقات في كافة المجالات.

وأضاف وزير النقل أن مشروع القطار الكهربائي السريع (العين السخنة – العلمين)، يبلغ طوله 460 كم، ويشمل 15 محطة وأن السرعة التصميمية للقطار تبلغ 250 كم/ ساعة وسيساهم فى ربط العاصمة الإدارية الجديدة والمدن الجديدة بشبكة السكك الحديدية لنقل الركاب والبضائع من خلال وسيلة نقل سريعة وعصرية وآمنة حيث سيبدأ من مدينة العين السخنة على ساحل البحر الأحمر وحتى مدينة العلمين الجديدة مرورا بالعاصمة الإدارية الجديدة ومدينة السادس من أكتوبر ومحطة سكك حديد الإسكندرية الحالية ومدينة برج العرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: