محافظ المنوفية يسلم مساعدات مالية لأسر ضحايا حادثي انفجار أسطوانة غاز بقرية شنوان وكفر شنوان

في ضوء التواصل الدائم مع المواطنين وتقديم الدعم اللازم لهم في كافة الأزمات ، سلم اليوم اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية مساعدات مالية لأسر ضحايا حادثي انفجار أنبوبة بوتاجاز بقرية شنوان وكفر شنوان بواقع 25 ألف جنيه لكل أسرة.

 جاء ذلك خلال اجتماعه بقاعة الاجتماعات بالديوان العام وبحضور الاستاذ إمام فوزي مدير مديرية التضامن الاجتماعي ، ومدير إدارة الضمان والإغاثة بالمديرية وعدد من ممثلي الجمعيات الداعمة .

حيث قدم المحافظ واجب العزاء لأسر الضحايا معرباً عن خالص حزنه وتعازيه لأسر المتوفين داعياً المولى عز وجل أن يلهمهم الصبر والسلوان ، مؤكداً علي أن الأجهزة التنفيذية بالمحافظة في تعاون مستمر ودائم مع منظمات المجتمع المدني لتقديم كافة أوجه الدعم للحالات الإنسانية والأولي بالرعاية .

هذا ، وقد أفاد الاستاذ إمام فوزي مدير مديرية التضامن الاجتماعي أنه تم صرف ما يقرب من 2 مليون و 829 ألف جنيه مساعدات للأسر الأولي بالرعاية خلال العام الحالي ، حيث تم صرف مساعدات من ( بند الإغاثة ) خلال العام المالي الحالي بمبلغ مليون و 158 ألف جنيه، بالإضافة إلي صرف مبلغ مليون و 671 ألف جنيه مساعدات إنسانية من مؤسسة التكافل الاجتماعي للأسر الأولي بالرعاية.

وأضاف ” فوزي ” إلى أنه تم استقبال عدد 12 طفل من أحد المراكز التابعة لوزارة الصحة وإلحاقهم بالحضانات الإيوائية ، بالإضافة إلى الانتهاء من إعادة توزيع 17 طفل ممن تجاوزوا سن الحضانة الإيوائية وتم إيداعهم بأحد مؤسسات الرعاية ، مضيفاً إلي أنه تم البدء في تطبيق برنامج ” مودة ” وهو برنامج توعوي يهدف الي الحد من ارتفاع معدلات الطلاق ويستهدف الشباب وطلبة الجامعات والمجندين ومكلفي الخدمة العامة، بالإضافة إلى المترددين علي مكاتب تسوية المنازعات وذلك تنفيذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية .

الجدير بالذكر أنه قد وقع حادث انهيار منزل لأحد المواطنين بقرية شنوان نتيجة انفجار أسطوانة غاز وانفجار آخر بقرية كفر شنوان ونتج عنه عدد من الوفيات والمصابين وقد قرر محافظ المنوفية بصرف 25 ألف جنيه لكل متوفي وذلك بالتنسيق مع مديرية التضامن الاجتماعي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: