عرب وعالم

كوريا الشمالية تعلن أنها أطلقت صاروخين في البحر الشرقي

أعلنت كوريا الشمالية، اليوم السبت، أن وحدتها الصاروخية القائمة على السكك الحديدية أجرت مناورة إطلاق أمس، حيث أصاب صاروخان تكتيكيان موجهان هدفًا محددًا في البحر الشرقي.

وجاء الإعلان عبر وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية في البلاد، التي قالت إن الوحدة الموجودة في مقاطعة بيونجان الشمالية الحدودية مع الصين أجرت المناورة بهدف التحقق من كفاءة قدرتها القتالية والحكم عليها، بحسب ما نقلته وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية في نسختها الإنجليزية.

ويمثل ذلك ثاني تجربة صاروخية معروفة لكوريا الشمالية تستخدم فيها منصة إطلاق قائمة على السكك الحديدية، بعد آخر تجربة مماثلة في سبتمبر من العام الماضي، وثالث استعراض للقوة من بيونج يانج خلال العام الجاري، بحسب “يونهاب”.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية إن الوحدة الصاروخية ضربت بدقة الهدف المحدد في البحر الشرقي بصاروخين تكتيكيين موجهين، مضيفة أن الوضع القتالي للوحدة أظهر قدرة عالية على المناورة، وأن معدل الضربات في التدريبات حظي بـ “تقدير كبير”.

وأفادت الوكالة بأن قادة من الجيش الشعبي الكوري وكبار المسئولين في أكاديمية علوم الدفاع أشرفوا على التدريبات، دون أن تذكر الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج-أون.

ويأتي ذلك بعد أن أعلن الجيش الكوري الجنوبي، أمس الجمعة، عن إطلاق كوريا الشمالية صاروخين في منطقة أويجو في مقاطعة بيونجان الشمالية.

وجاءت عمليات الإطلاق الأخيرة بعد أن حذرت كوريا الشمالية من “رد فعل أقوى” على فرض الولايات المتحدة مؤخرًا عقوبات جديدة على ستة كوريين شماليين متورطين في برامج كوريا الشمالية لأسلحة الدمار الشامل والصواريخ الباليستية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock