منوعات

فوائد الرمان الصحية لا يمكن تصديقها

يعتبر الرمان من أكثر الفواكه ذات الخصائص المضادّة للأكسدة (يقال إن آثاره تفوق تلك الموجودة في الشاي الأخضر). هذا هو السبب في أن استهلاكه يجعل من الممكن خفض مستوى الكوليسترول في الدم وتصلب الشرايين وضغط الدم وبالتالي منع أمراض القلب والأوعية الدموية. كما أنه يساهم في التقليل من ظهور معدل تطور سرطانات البروستاتا والثدي، وحتى القولون. يمكن تفسير هذا التأثير أيضاً من خلال خصائصه المضادّة للالتهابات والمضادّة لانتشار السرطان.

وأيضاً بفضل وجود مضادات الأكسدة في الرمان، فإنَّ الاستهلاك المنتظم لهذه الفاكهة يمكن أن يحمي من الاضطرابات العصبية المرتبطة بالشيخوخة، بما في ذلك مرض الزهايمر. لكن هذا الأمر يحتاج إلى مزيد من الدراسات.

قد يكون الرمان مفيداً أيضاً في الوقاية من الإنفلونزا ومكافحة السعال نظراً لوجود فيتامين B6 بكميات كبيرة – مما يقوّي جهاز المناعة – والتأثيرات المضادّة للالتهابات لمضادات الأكسدة، بالإضافة إلى التأثيرات المضادّة للبكتيريا والفيروسات، بما في ذلك التانين.

ومن ناحية أخرى، أثبتت العديد من الدراسات أن للرمان القدرة على الوقاية من ظهور وتكرار التهابات المسالك البولية. ولدى مرضى غسيل الكلى، قد يؤدي استهلاك عصير الرمان إلى تقليل خطر الإصابة بالعدوى وانخفاض الالتهاب.
يوصى بتناول الرمان بانتظام خلال موسمه (من سبتمبر إلى فبراير في نصف الكرة الشمالي)، وشرب كوب من عصير هذه الفاكهة يومياً (بدون إضافة سكر) بقية العام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: