عرب وعالم

فرنسا تلوح بفرض مزيد من العقوبات ضد روسيا

أعلنت فرنسا اليوم، الاثنين، أنه ما زالت هناك فرصة لفرض مزيد من العقوبات على روسيا بسبب الحرب التي تشنها على أوكرانيا.

ووفقا لوكالة “رويترز”، قال وزير المالية الفرنسي، برونو لومير، اليوم الاثنين، إن فرنسا وأوروبا لا يزالان أمامهما هوامش للمناورة لتنفيذ مزيد من العقوبات ضد روسيا لغزو أوكرانيا.

وقال لو مير لتلفزيون “بي إف إم” وراديو “آر إم سي”:  “نعم هناك هوامش للمناورة. كل الخيارات مطروحة”.

وحتى الآن، فرضت كتلة الاتحاد الأوروبي المكونة من 27 دولة ثلاث حزم من العقوبات على موسكو بسبب عدوانها على أوكرانيا، بما في ذلك تجميد أصول البنك المركزي الروسي وفصل سبعة بنوك روسية عن نظام سويفت المالي.

وفي وقت سابق، صرح وزير المالية الفرنسي، بأن باريس ستعلن حربا اقتصادية ضد روسيا حتى ينهار اقتصادها.

وقال الوزير الفرنسي: “سندفع الاقتصاد الروسي إلى الانهيار”، وذلك ردا على القصف الروسي المتواصل في أوكرانيا.

وقال لومير، إن السلطات المختصة في باريس تقوم بحصر الممتلكات الروسية لتجميدها، مشيرا إلى تكثيف العقوبات المالية وفرض المزيد على البنوك في موسكو.

وأضاف الوزير الفرنسي أنه تم تحديد الشخصيات الروسية التي ستكون خاضعة للعقوبات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: