برلمان وأحزاب

عربية النواب : مشاركة الفلسطينيين بالقدس في الانتخابات حق أصيل ودستوري لهم

أدان النائب أحمد فؤاد أباظة – وكيل أول لجنة الشئون العربية بمجلس النواب – بشدة الموقف المتعنت وغير الشرعي من سلطات الاحتلال الإسرائيلي بشأن رفض مشاركة أهالي مدينة القدس المحتلة في الانتخابات الفلسطينية، وهو الموقف الذي دفع الرئيس محمود عباس أبومازن رئيس دولة فلسطين إلى تأجيل الانتخابات التي كان مقرراً لها في 22 مايو 2021م لحين ضمان مشاركة أهالي مدينة القدس المحتلة بها باعتبارهم جزءًا لا يتجزأ من الشعب الفلسطيني وباعتبار مشاركتهم فى الانتخابات الفلسطينية حق دستوري لهم.

وأكد ” أباظة ” أن هذا الموقف المتعنت لسلطات الاحتلال الإسرائيلي يمثل انتهاكاً صارخاً للاتفاقات الموقعة مع دولة فلسطين في هذا الشأن، كما يمثل تحدياً لإرادة المجتمع الدولي المُرحبة والداعمة بقوة لإجراء هذه الانتخابات في كافة المحافظات والمدن الفلسطينية وفي مقدمتها مدينة القدس المحتلة، مؤكداً أن صمت المجتمع الدولي خاصة الامم المتحدة ومجلس الامن عن هذه المواقف من سلطات الاحتلال الاسرائيل هو الذى جعلها تتصرف مثل هذه التصرفات المخالفة لقرارات الشرعية الدولية.

 وطالب النائب أحمد فؤاد أباظة من المجتمع الدولي بسرعة التدخل والضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي لإلزامها بالسماح لأهالي مدينة القدس المحتلة بممارسة حقهم الطبيعي والقانوني والدستوري في المشاركة في الانتخابات الفلسطينية، وتذليل كافة العقبات التي تواجههم في هذا الشأن وتحديد موعد جديد لإجراء الانتخابات في أقرب وقت ممكن باعتبارها خطوة هامة لدعم القضية الفلسطينية، ومدخلاً أساسيًا لتحقيق الوحدة الوطنية، وتعزيز الموقف الفلسطيني.

 وأكد “أباظة” على ضرورة ان يتحمل المجتمع الدولي مسئولياته لوقف جميع الانتهاكات المستمرة التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني، ووضع حد لتنصلها الدائم من التزاماتها الدولية وانتهاكاتها الصارخة لقرارات الشرعية الدولية والمخالفة لأبسط حقوق الانسان التي تؤكد على الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وفي مقدمتها إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: