المجتمع

شيماء ياسين تكتب .. “صعوبات الإدراك البصري لدى الأطفال”

اذا كان طفلك يعاني من هذه الأمور فهذا ما يسمى بصعوبات الإدراك البصري 

 الإدراك البصري .. هو ما يتكون لدينا من مفهوم أو فكرة نتيجة لمؤثرات بيئية بصريه عن طريق العين

فقد تحدثنا فيما سبق عن مهارة من مهارات الإدراك البصري و هو التمييز البصري و هو الأكثر انتشاراً .

كما أن هناك مهارات أخرى و هم :-

الاغلاق البصري

الذاكرة البصرية

الشكل و الأرضية

علاقات مكانية

اولا : الاغلاق البصري و هو القدرة على التعرف على الشكل الكلي عننا تظهر اجزاء من الشكل فقط أو هو معرفة الكل حين يفقد جزء أو أكثر من هذا الكل.

و هنا يجب على الطفل أن يدرك بعض المهارات مثل :-

١- أن يقوم الطفل بتوصيل الأجزاء الناقصة من الرسوم المعروفة أمامه.

٢- أن يستطيع تركيب البازل .

٣- أن يحدد الحرف الناقص .

٤- أن يحدد الكلمة الناقصة .

و هذه صور لبعض الأنشطة التي من السهل تنفيذها و تدريب الطفل عليها :…

ثانيا :- الذاكرة البصرية :

الذاكرة البصرية مهمة للغاية في عالم التعليم والتعلم. ما يصل إلى 80 في المائة مما نتعلمه هو بواسطة الرؤية والإبصار. إليك بعض الأمثلة عن كيفية التعلم:

القراءة والكتابة

بينما نقرأ، ننظر إلى الكلمات ونربطها بمعانيها. عندما نقرأ، نتذكر صورة لهذه الكلمة. هل سبق لك أن قرأت رواية وصورة لما يحدث في تلك الرواية في عقلك؟ هذا مثال جيد للذاكرة البصرية.

وبالنسبة للكتابة، تتذكر كيف يبدو الحرف لكي تكتبه. إذا كنت تكتب علي لوحة المفاتيح، يمكنك أن تنظر إلى اللوحة في البداية لترى كيف يبدو الحرف وأين يقع. ولكن عندما تتعلم كيفية استخدام لوحة المفاتيح، يمكنك تصور مكان كل الحروف.

الإملاء والتهجئة

عندما نحاول تهجئة كلمة ما، يمكننا أن نتصور الكلمة في أذهاننا ونعرف كيف تتم تهجئتها. لم يخطر على بالك أيضاً أنك تقوم بفعل هذا أليس كذلك؟

كيف بإمكانك معرفة أن ذاكرتك البصرية ضعيفة أم لا؟

قد يتعرض الشخص الذي لديه مشكلة في الذاكرة البصرية، وخاصة الأطفال، للأعراض التالية:

فهم القراءة لديهم ضعيف، قد يضطرون إلى نطق كل كلمة، لا يمكنهم تذكر كيفية تهجئة الكلمة أيضاً.

مهاراتهم في الرياضيات ضعيفة، هذا لأنهم لا يستطيعون تصور كيفية حل مسألة الرياضيات، قد يكون من الصعب عليهم استخدام الآلة الحاسبة.

مشاكل في النسخ، سواء كانت كلمات أو أي شيء آخر يحتاج إلى نسخه.

يجدون صعوبة في التعرف على الأرقام أو الأحرف.

يكتبون ببطء. عندما يكتبون، يخلطون الحروف في بعضها ويستغرقون وقتاً أطول وقد يعتقد مدرسوهم أنهم كسالى.

هذه بعض الانشطة لتنشيط الذاكرة البصرية مثل :

١- لعبة الاختلافات.

٢- لعبة تخيل شيء ما و وصفه و على الطرف الآخر معرفته .

٣- سؤال الطفل عن ما حدث خلال اليوم مثل ما فعله بالمدرسة و ما اكله و ما إلى ذلك.

٤-لعبة التطابق و هيا أن نبحث في مجموعه من الصور المقلوبة عن صورتين متشابهتين.

و إليكم بعض صور لبعض الأنشطة التي تساعد في تطور و تنشيط الذاكرة البصرية :

و يجب تدريب الأطفال من عمر سنتان و لكن يجب اختيار الأنشطة المناسبة لعمرهم العقلي ثم نزيد من صعوبة الأنشطة.

و سوف نتناول فيما بعد مهارات أخرى من مهارات الإدراك البصري .

دمتم سالمين

ا. شيماء ياسين

أخصائية تخاطب و تنمية مهارات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: