برلمان وأحزابمحليات

“شعراوي”: المحافظات تحتاج إلى مهندسي الإدارات الهندسية بكافة تخصصاتها

قال وزير التنمية المحلية محمود شعراوي، إن كافة المحافظات تحتاج إلى مهندسي إدارات هندسية بكافة تخصصاتهم ، مشيرا إلى أن الوزارة ستقوم خلال الساعات ال 72 القادمة بالتواصل مع كافة المحافظين لإعداد حصر كامل لتقديمه للجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب عن احتياجات كل محافظة .

جاء ذلك خلال مشاركة الوزير اليوم الاثنين في اجتماع لجنة الادارة المحلية بمجلس النواب بحضور كل من الدكتور صالح الشيخ رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والادارة والمهندس أحمد السجيني رئيس اللجنة وعدد من الوكلاء وأعضاء اللجنة، لمناقشة تأخر الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة في توفير الموارد البشرية اللازمة والمتخصصة للإدارات الهندسية بالوحدات المحلية المختلفة.

وأضاف وزير التنمية المحلية ، أن الوزارة تحاول بقدر الإمكان التغلب على هذه المشكلة بالعمل على تقليل الوقت واختصاره فيما يخص استخراج التراخيص في بعض المحافظات وعلى رأسها محافظتي قنا وسوهاج بالتعاون مع البنك الدولي، موضحا أنه تم إصدار دليل لاستخراج التراخيص على مستوى المحافظتين وندرس تعميمه في باقي محافظات الجمهورية حيث نجح الدليل في تقليل المدة الخاصة باستخراج التراخيص إلى نسبة حوالي ما بين 37% إلى 45% بشهادة البنك الدولي.

وتابع أن حوالي 54% من الجهاز الإداري بالدولة في المحليات وهناك نقص كل المحافظات في عدد المهندسين مما تسبب في حدوث بعض المخالفات والتي تتعامل معها الوزارة بكل حزم وحسم وتحيل ما ترصده إلى الجهات المختصة والنيابة الادارية .

وأوضح أن الوزارة منذ حوالي 4 إلى 5 أشهر تسعى بالتنسيق مع وزارة الإسكان والجهات الرقابية بدراسة تقليل الدورة الهندسية الموجودة في الأحياء والمدن لاستخراج التراخيص أو بعض المهام الأخرى للإدارات الهندسية لتحسين الخدمات للمواطنين.

وأكد أنه بصورة مبدئية كافة المحافظات تحتاج إلى ما يقرب من 2782 مهندسا على مستوى الجمهورية خاصة في تخصصات معينة منها عمارة وتخطيط وميكانيكا ومدني ومعماري بالقرى والمدن والأحياء، مشيرا إلى أن المحافظات لكي تستطيع تعيين هذا العدد لابد أن تحصل علي موافقات من الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة ووزارة المالية واتخاذ بعض الإجراءات الإدارية الأخرى وستكون تكلفة ذلك المالية أكثر من 150 مليون جنيه سنويا.

وشدد الوزير على ضرورة أن يقوم رؤساء الأحياء والمدن بالمهام الخاصة بهم لمتابعة عمل الإدارات الهندسية وعدم الجلوس في المكاتب وتركهم وعدم مراجعة أعمالهم واتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة اي مخالفات.. مشيرا إلى أن الوزارة تقوم أيضا بتوفير الدورات التدريبية ورفع القدرات والكفاءة لكافة العاملين بالإدارات الهندسية بالمحافظات وكذا رؤساء المدن والقري والأحياء لمحاولة تقليل نقص المهندسين.

وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن القيادات التي سيتم تعيينها في الإدارة المحلية خلال الفترة القادمة ستتمتع بالكفاءة المطلوبة والنزاهة وتم إجراء اختبارات كثيرة لها ومن بينها الأكاديمية الوطنية للتدريب بعد موافقة القيادة السياسية وكذا مرورها علي لجنة القيادات بحضور 6 محافظين وعدد من المختصين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: