مصر

سفير مصر بواشنطن: مصر تعاملت بشفافية منذ اكتشاف الحالة الأولى لكورونا

أ ش أ

أكد سفير مصر بواشنطن ياسر رضا، أن مصر أظهرت أقصى قدر من الشفافية منذ اكتشاف الحالة الأولى من كوفيد 19، وتلتزم بشدة بالمبادئ التوجيهية التي حددتها منظمة الصحة العالمية.

جاء ذلك في رسالة وجهها لهيئة تحرير جريدة “واشنطن بوست” الأمريكية نشرتها في عددها الصادر أمس ردا على المقال الذى سبق وأن نشرته الصحيفة في 11 مارس الماضى بعنوان “أسئلة تحيط بالطريقة التي تتعامل بها مصر مع تهديد فيروس كورونا”.

وشدد السفير رضا، أن مصر تواصل تقديم تحديثات واقعية ومفصلة على أساس يومي حول الحالات المكتشفة في مصر، كما تم اتخاذ إجراءات فورية للحد من انتشار الفيروس.

ولفت إلى أن ممثل منظمة الصحة العالمية في القاهرة، أشاد في مقابلة أجريت مؤخرا مع شبكة “سي إن إن”بمصر لتعاملها مع الوباء وقدرتها على السيطرة على انتشاره بسبب امتلاكها لأحد أقوى أنظمة الكشف في المنطقة.

وذكر رضا، أن فريق خبراء من منظمة الصحة العالمية الذى أنهى مهمة فنية لـ كوفيد-19 إلى مصر في 25 مارس الماضى، أكد في بيانه أن مصر تبذل جهودا كبيرة للسيطرة على تفشي كورونا كوفيد-19 وأنه يجري عملا كبيرا في مصر، خاصة في مجالات الكشف المبكر والاختبار المختبري والعزل وتتبع الاتصال وإحالة المرضى.

وأشار إلى أن هذا البيان لفريق خبراء منظمة الصحة ألقى الضوء على نظام مراقبة الأمراض القوي في مصر وجهود تتبع الاتصال التي أثبتت فعاليتها في السيطرة على الحالات وإدارتها قبل أن تنتشر.

وشدد سفير مصر بواشنطن في رسالته التي نشرتها الصحيفة، على أنه في الوقت الذي يكافح فيه العالم لاحتواء هذا الوباء، تصبح الدقة هي الجوهر، مشيرا إلى أن الادعاءات المضللة لا تخلق سوى تصورات خاطئة في وقت تكافح فيه العائلات والمجتمعات من أجل الحفاظ على سبل عيشها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: