خبير اقتصادي: رصف الطرق بـ«الانترلوك» يحد من برك مياه الأمطار

كتب – هاني بدوي

كشف محمود إبراهيم، الخبير الاقتصادي، ورئيس القطاع التجاري لمجموعة كابريول القابضة – المالكة لشركة ايجي كريت للمنتجات الإسمنتية – عن حل جزئي لمشكلة تكون برك من مياه الأمطار بالطرق مما يؤدي إلى اعاقة حركة المرور فضلًا عن خسائر مادية كبيرة.

وأشار ابراهيم في بيان له اليوم، إلى التجربة الناجحة لعدد من الدول الأوربية والتي تستخدم بلاط الانترلوك لرصف الطرق داخل المدن كبديل أرخص وأكثر عملية من الأسفلت التقليدي.

وأضاف إبراهيم، بالرغم من أن رصف الشوارع بالانترلوك لا يغني عن دور شبكات الصرف بالشوارع خلال مواسم الأمطار، إلا أنه قادر على الحد جزئيًا من تكون برك المياه على الطرق نتيجة لعدة عوامل، أولها وجود مسام دقيقة لا تزيد عن ربع ملي بين كل بلاطة والأخرى مما يسمح بمرور المياه اسفل الانترلوك وإلى الطبقة الرملية، الأمر الذي يزيد من تماسك البلاطات.

كما أشار إبراهيم إلى أن منتجات الإنترلوك تتميز بنسبة امتصاص عالية مما يجعلها قادرة على امتصاص نسبة كبيرة من مياه الأمطار، مؤكدًا على تحسن أداء الانترلوك حال تعرضه للمياه لما في ذلك من زيادة نسبة اجهاد الكسر للبلاطة بعكس ما يحدث للإسفلت نتيجة تعرضه لمياه الأمطار من حفر وتشوهات لسطح الأسفلت.

وأكد الخبير الاقتصادي، قيام العاملين على إنتاج الإنترلوك برشه بالمياه أيام متتالية بعد الإنتاج لرفع كفاءته.

وأوضح إبراهيم سهولة تركيب شبكات صرف لمياه الأمطار داخل الإنترلوك نتيجة لسهولة فكه وتركيبه، وبعكس الأسفلت الذي يحتاج إلى تكسير وكشط ثم إعادة رصف.

وتتعرض أغلب المحافظات المصرية الآن إلى موجة من الأمطار الشديدة التي قد تصل إلى حد السيول في بعض المناطق، الأمر الذي نتج عنه تعطل للحركة بعدة طرق رئيسية فضلًا عن خسائر بشرية ومادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: