حوادث وقضايا

تعدى على 40 مترا من الدائري.. التقارير الفنية تكشف مخالفات بالجملة لـ “العقار المحترق”

كشفت تحقيقات النيابة الإدارية، تحت إشراف المستشار عصام المنشاوي، رئيس الهيئة، في “عقار فيصل المحترق”، أن الحريق نشب بمخزن أحذية غير مرخص في البرج السكني المقام على مساحة (١٠٠٠) متر مربع.

وأمرت النيابة بتشكيل عدة لجان من كل من “جهاز التفتيش الفني على أعمال البناء بوزارة الإسكان، وهيئة الطرق، والكباري التابعة لوزارة النقل، وإدارة السلامة والصحة المهنية بالقوى العاملة، والشركة القابضة لكهرباء مصر”؛ لفحص كافة الجوانب الفنية والإنشائية المتعلقة بالعقار، كل حسب اختصاصه مع موافاة النيابة بتقارير تلك اللجان على وجه السرعة.

وتبين من التقارير الفنية للجان، أن العقار المحترق يقع غرب الطريق الدائري بدائرة الوحدة المحلية لمركز ومدينة كرداسة، وأنه مبني على أرض زراعية خارج الحيز العمراني، ومقام بالكامل بدون ترخيص وتعدى على حرم الطريق الدائري بأكثر من ٤٠ مترا، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية من قبل الهيئة العامة للطرق والكباري واستصدار قرار إزالة لتلك التعديات من عام ٢٠١٥ لم يتم تنفيذه.

وأضافت التقارير أن البرج متجاوز قيود الارتفاع المحددة المقررة قانونًا وهي (٢٤ مترا)، وأن العقار المذكور يتم تغذيته بالكهرباء بوصلات عشوائية لسرقة التيار الكهربي بمعرفة مالك العقار، وأن كافة وحدات العقار تقوم بسرقة التيار الكهربائي مما ترتب عليه عدم تحصيل المقابل المادي لذلك الاستهلاك من عام ٢٠١٥ وحتى تاريخه، فضلًا عن وجود مخزن للأحذية ومستلزمات صناعة الأحذية لصاحب العقار بدون رخصة تشغيل للنشاط المشار إليه وأن النشاط مخالف لكافة اشتراطات السلامة والصحة المهنية.

وتبين خلال عمل اللجان المشكلة من قبل النيابة وجود أحد عشر برجًا مجاورًا للعقار محل التحقيق تم توصيل التيار الكهربي إليها بطريق السرقة، تم اتخاذ الإجراءات القانونية قبلهم.

وقامت اللجنة المشكلة بقرار النيابة من إدارة السلامة والصحة المهنية بالقوى العاملة، باتخاذ الإجراءات القانونية، حيال مالك مخزن الأحذية لمخالفته اشتراطات السلامة والصحة المهنية في مكان العمل بما يكفل الوقاية من المخاطر وعدم مراعاة الاشتراطات الفنية للتوصيلات الكهربائية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى