منوعات

بعض الحيل في التدبير المنزلي لتنظيف الحمّام

يعدّ الحمّام مساحة تتسخ بسهولة في المنزل، إذ سرعان ما يظهر كلّ من البقع والعفن في كلّ ركن فيه.

لذا يقدّم بعض الحيل في التدبير المنزلي للعناية بالحمّام، والإبقاء عليه نظيفًا، بعيدًا من استخدام المنظفات الكيمائية القاسية.

يعدّ كوب من الشاي، بغية تنظيف المرآة.

“الجريب فروت” والملح

يخلّص هذا الخليط زكي الرائحة من آثار الصابون والأوساخ.

الخلّ وكربونات الصودا يُترك الخليط في المرحاض لـ 15 دقيقة، قبل شطفه، بغية الحصول على مرحاض نظيف تمامًا.
تفرك الحنفية بزيت الأطفال لضمان لمعانها التامّ

يُغلّف رأس الـ”دش” في كيس من النايلون يحتوي على الخلّ، طوال الليل، وذلك للتخلص من أي تراكمات.

ان لم يكن الحمّام في منزلك منظّمًا، فقد يفيدك إلقاء نظرة على الغرف الأخرى، حيث يمكنك إحضار منها حاجيات للمساهمة في زيادة المساحة حول المغسلة.

قد لا يسرّ مالك المنزل، عند رؤية ثقوب في الجدار، أو مسامير فيه، لذا يستحسن استخدام المنتجات الرائجة القابلة للصق، من رفوف وحمالات.

يمكن تثبيت وحدة أرفف صغيرة، بالقرب من حوض الغسل، لحمل منتجات العناية بالشعر والبشرة والصابون.

يُثبت حامل داخل باب الخزانة، لحفظ مجفف الشعر.

رفّ إضافي يفيد تعليق رفّ فوق باب الحمّام، في حفظ المزيد من ورق الحمّام والمناشف.

يجعل كل من حوض الغسل وحوض الاستحمام المسدودين الحمّام مكانًا مريعًا في الآتي، طريقة بسيطة لإبقاء المواسير نظيفة ومفتوحة: تطوى علاقة الملابس السلكية، بغية تسليك أي مغسلة مسدودة واستخراج الأوساخ.
الخلّ وكربونات الصودا
يخلط المكوّنان، وبعد أن يتفاعلا،

تسليك الحوض يغلى الماء في الإبريق، فيُسكب في الحوض لتسليكه، من دون الحاجة إلى أية مكونات أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: