عرب وعالم

اليوم .. ​الحزب الحاكم في السويد يتخذ قرارا بشأن طلب عضوية حلف الأطلسي

يتخذ الحزب الاشتراكي الديمقراطي الحاكم في السويد موقفا رسميا اليوم الأحد بشأن ما إذا كان يتعين على الدولة التقدم بطلب للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو).

ويعقد حزب رئيسة الوزراء ماجدالينا أندرسون اجتماعا خاصا للمناقشة واتخاذ قرار بشأن القضية التي أثارت جدلا مكثفا على المستوى الوطني منذ الهجوم الروسي علي اأوكرانيا.

يشار إلى أن الاشتراكيين الديمقراطيين في السويد يعارضون منذ فترة طويلة الانضمام إلى الحلف، ويدعون بدلا من ذلك إلى احتفاظ الدولة بموقف محايد في النزاعات المسلحة. ومع ذلك، فإنه وسط تغير الرأي العام حول القضية، قرر الحزب إعادة النظر في سياسته.

وأعلن الاشتراكيون الديمقراطيون في فنلندا دعمهم بالفعل لعضوية حلف الناتو، بعد إعلان مشترك للرئيس سولي نينيستو ورئيس الوزراء سانا مارين يؤيد انضمام هلسينكي للحلف يوم الخميس الماضي.

ومن المتوقع الآن أن تعلن الحكومة الفنلندية قرارا رسميا لتقديم طلب لعضوية حلف الأطلسي في وقت مبكر اليوم الأحد. وعلى الأرجح سوف يؤدي تقديم فنلندا للطلب إلى المزيد من الضغط على السويد، حيث من المقرر إجراء مناقشة برلمانية غدا الاثنين.

وعلى عكس باقي دول الشمال، الدنمارك والنرويج وأيسلندا، لم تنضم السويد وفنلندا مطلقا إلى الناتو، على الرغم من تعاونهما الوثيق مع الحلف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: