المصريون بالخارج يدشنون مبادرة «صوتك مسموع» لتعزيز المشاركة الوطنية

استقبلت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، عددا من مبادرات من المصريين المقيمين بالخارج، والتي تهدف إلى تعريف المصريين حول العالم بحقوقهم الدستورية، وأهمية المشاركة الفاعلة للحفاظ على مكتسبات المرحلة الراهنة؛ ومنها حملة تطوعية لتوعية المصريين بالخارج بأهمية المشاركة في الاستحقاقات الانتخابية تحت شعار«صوتك مسموع».

وأشادت السفيرة نبيلة مكرم، فى بيان نشرته الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء على فيس بوك، اليوم السبت، بجهود المصريين بالخارج ووطنيتهم التي تتجلى في كل موقف يحتاج إلى دعمهم ومشاركتهم، مؤكدة أن القيادة السياسية أولت اهتماما بارزا بالمصريين بالخارج، وتم تخصيص مقاعد لهم في مجلس النواب ليعبروا عن صوتهم ومطالبهم.

ومن المقرر أن تنطلق انتخابات مجلس النواب أيام 21 و22 و23 أكتوبر بالمرحلة الأولى، وأيام 4 و5 و6 نوفمبر بالنسبة للمرحلة الثانية.

وأطلق عدد من قيادات وكوادر المصريين بالخارج حملة تطوعية لتوعية المصريين بالخارج بأهمية المشاركة في الاستحقاقات الانتخابية تحت شعار«صوتك مسموع»، ودعا عدد من قيادات وكوادر المصريين بالخارج إلى ضرورة المشاركة في الاستحقاق الدستوري المقبل الخاص بانتخابات مجلس النواب ٢٠٢٠، عن طريق البريد الحكومي، وإعطاء صوتهم لمن يعبر عنهم بكل صدق، واختيار أكثر المرشحين قربا لهم في الشارع ومعرفة بمشكلات منطقتهم السكنية بالمحافظات، وعدم الاستجابة إلى دعوات الهدم والتخريب والمقاطعة، مؤكدين أن المشاركة واجب دستوري؛ لأن الانتخابات البرلمانية المقبلة تعد أملا حقيقيا في تغيير واقعنا إلى الأفضل.

وأشار مؤسسو مبادرة “صوتك مسموع” إلى ثقتهم في نزاهة الانتخابات في ظل حرص الدولة المصرية على تكافؤ الفرص والتمثيل العادل لكل الفئات، مع وجود مرشحين من الشباب والمرأة في البرلمان بنسبة كبيرة وغير مسبوقة، حيث شكلت السيدات نحو ربع مجلس النواب في الدورة الماضية، ما يعطي أملا في تمكين الكوادر الوطنية الواعدة، وضخ دماء جديدة وأفكار متنوعة وبناءة تنعكس على الأداء البرلماني والتشريعي، وينفي أي شائعات مغرضة على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تستهدف إحباط المواطنين والنيل من عزيمتهم حتى لا يشاركوا في الانتخابات البرلمانية.

وأضاف مؤسسو المبادرة أن الحملة تقف على الحياد من كافة المرشحين الفردي والقوائم، وأن الحملة تطوعية غير هادفة للربح، وأن أهداف المبادرة تتمثل في الآتي: دعوة أبناء مصر في الخارج للمشاركة في الانتخابات، وتقديم الدعم اللوجيستي للناخبين في الخارج، بالإضافة لمساعدة كبار السن والأماكن البعيدة الوصول إلى مكاتب البريد، وشرح طريقة التصويت الصحيحة بطريقة البريد كذلك التعريف بالمرشحين والقوائم الانتخابية بالمحافظات، والتأكيد علي ضرورة اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة وتعليمات كل دولة بشأن كورونا، والتصدي لحملات المقاطعة والشائعات المغرضة، ورفع شعار “الدولة المصرية قبل أي كيان” في كل الدول حول العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: