اقتصاد

“المشاط” تختتم اجتماعاتها الثنائية ضمن فعاليات الدورة 77 من جمعية الأمم المتحدة بلقاء الأمين العام المساعد للتنمية الاقتصادية

اختتمت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، اجتماعاتها الثنائية ضمن فعاليات الدورة الـ77 للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، بلقاء السيد/ نافيد حنيف، الأمين العام المساعد للتنمية الاقتصادية في إدارة الشئون الاقتصادية والاجتماعية للأمم المتحدة UNDESA .

وبحثت وزيرة التعاون الدولي، مع الأمين العام المساعد للتنمية الاقتصادية بمنظمة الأمم المتحدة، سبل تعزيز العمل المشترك لتحفيز التعاون بين بلدان الجنوب، بما يدعم جهود تبادل الخبرات والتجارب التنموية، ونقل المعرفة، بما يعزز التكامل بين الدول النامية والاقتصاديات الناشئة ودول قارة إفريقيا.

وخلال اللقاء وجه السيد/ نافيد حنيف، الشكر لوزيرة التعاون الدولي على الجهود المبذولة، لعقد ورشة العمل المشتركة حول بناء القدرات ودمج ممارسات التكيف مع التغيرات المناخية في جهود التعاون الإنمائي، ضمن فعاليات منتدى مصر للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي، في نسخته الثانية، مشيرًا إلى أن ورشة العمل حققت نجاحًا كبيرًا، وهو ما يعزز فرص تكرار هذه التجربة في موضوعات مختلفة من بينها التعاون الإنمائي الفعال، والاستفادة من التجربة المصرية في مطابقة التمويلات التنموية مع الأهداف الأممية للتنمية المستدامة، بما يدعم جهود بناء القدرات.

وكانت الفعاليات التدريبية التي عقدت ضمن منتدى مصر للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي، شهدت إقبالًا كبيرًا حيث شارك فيها ممثلون عن 17 دولة أفريقيا، بالإضافة إلى شركاء التنمية والقطاع الخاص، واستغرقت الفعاليات التدريبية 30 ساعة على مدار يومي 7 و8 سبتمبر الجاري.

وشاركت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، في اجتماعات الدورة الـ77 للجمعية العامة للأمم المتحدة، والتي عقدت بنيويورك، تحت شعار “الحلول من خلال التضامن والاستدامة والعلوم”، وسط تداعيات عالمية غير مسبوقة بسبب الأزمة الروسية الأوكرانية، والآثار الاقتصادية لجائحة كورونا، حيث تناقش الاجتماعات عددًا من الملفات الهامة التي تشغل المجتمع الدولي، وعلى رأسها انعدام الأمن الغذائي، وأزمة أسعار الطاقة، واضطرابات سلاسل التوريد العالمية.

جدير بالذكر أن وزارة التعاون الدولي، بالتعاون مع وزارات الخارجية والمالية والبيئة، واللجنة الاقتصادية لأفريقيا بالأمم المتحدة، قاموا بتنظيم منتدى مصر للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي Egypt-ICF2022، في نسخته الثانية، واجتماع وزراء الاقتصاد والمالية والبيئة الأفارقة، تحت رعاية وحضور السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث شهد حضور دولي وإقليمي رفيع المستوى من منظمات الأمم المتحدة ورؤساء مؤسسات التمويل الدولية، والقطاع الخاص.

وبمشاركة أكثر من 23 حكومة أفريقية تم عقد نحو 20 جلسة نقاشية وورشة عمل ومائدة مستديرة حول توحيد الرسائل والرؤى، لحشد جهود المجتمع الدولي لدعم أجندة المناخ بقارة إفريقيا، والاستعداد لـ”يوم التمويل”.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: