حواء

القومي للمرأة ينظم لقاءً توعويًا مع موظفي الإعلام الداخلي بالمحافظات بعنوان ” مناهضة ختان الإناث مسئولية مجتمعية “

صوت اليوم

نظمت لجنة التدريب بالمجلس القومي للمرأة برئاسة الدكتورة نسرين البغدادي عضوة المجلس ومقررة اللجنة صباح اليوم لقاءا توعويا مع موظفي الإعلام الداخلي بالمحافظات بعنوان ” مناهضة ختان الإناث مسئولية مجتمعية “

بحضور الدكتور نبيل صمويل ، الدكتورة أحلام حنفي ، الأستاذة سناء السعيد و الأستاذة سهام جبريل أعضاء المجلس ، و. بحضور أعضاء وعضوات لجنة التدريب.

اكدت الدكتورة نسرين البغدادي ان المجلس أطلق استراتيجية لمناهضة العنف ضد المرأة للتصدي إلى كافة أشكال العنف والتمييز ضد المرأة من خلال تحقيق العدالة الاجتماعية وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص

مضيفة أن الاستراتيجية تسعى أيضا إلى وجود مجتمع آمن خالي من العنف ضد المرأة ويضمن مشاركتها الفعالة فى الحياة السياسية والاقتصادية و الاجتماعية .

كما اكدت الدكتورة نسرين البغدادي على ان المرأة المصرية تعيش ازهى عصورها فى ظل إرادة سياسية تؤمن بحقوق المرأة وهذا يتضح بشدة فى ظل وجود تشريعات تحمى حقوق المرأة.

كما اوضحت البغدادي ان العنف ضد المرأة ظاهرة متواجدة عالميا مضيفة ان هناك امرأة من بين كل ثلاث نساء تتعرض لكل أشكال العنف الجسدي والجنسي و ان هناك ١٣٣ مليون امرأة تتعرض لظاهرة الختان .

فيما أكد الدكتور نبيل صمويل أن ختان الإناث من أكثر الممارسات التى ترتكب فى حق المرأة و التى تنتهك جسد المرأة الذى كرمه الله مضيفا أن تلك الظاهرة تؤثر على المرأة صحيا و نفسيا

كما أوضح أن تلك الظاهرة لا يوجد لها سند دينى و تنتشر فى ٢٩ دولة إفريقية و ٤ دول عربية منها مصر .

كما أوضح صمويل أنه تم تشكيل اللجنة الوطنية للقضاء على ختان الإناث تعمل كفريق واحد ملتزم بالقضاء على هذا الظاهرة .

كما اوضح ان اللجنة الوطنية للقضاء على ختان الإناث أطلقت حملة تحت عنوان احميها من الختان جابت جميع المحافظات لحماية الفتيات من الختان كما خصص المجلس خلال فاعليات حملة ال١٦ يوم عنف ضد المرأة حملة لطرق الأبواب تجوب ٨ محافظات تحمل اسم احميها من الختان لتوعية المجتمع بخطورة ظاهرة الختان على صحة الفتاة نفسيا وجسديا و صحيا .

واكدت الدكتورة أحلام حنفي أن ظاهرة ختان الاناث تعتبر انتهاكا لحقوق الفتاة و يؤثر عليها صحيا ونفسيا .

كما اوضحت الدكتورة أحلام حنفي أن ختان الاناث يسبب أضرارا جسيمة للفتاة منها التعرض لنزيف خلال العملية و نقل العدوى وانتشار الأمراض مثل فيرس سي و بي .

وأوضحت أن من أخطر الأشياء التى تتعرض لها الفتاة فقد الإحساس وهذا ناجم من عملية الاستئصال التى تؤدى إلى كوارث اجتماعية من شكوى الرجال وزيادة نسبة الطلاق .

كما اوضحت الدكتورة أحلام حنفي أن هناك آليات لتقديم الشكوى منها التواصل مع مكتب شكاوى المرأة بالمجلس القومى للمرأة على رقم ١٥١٥ .

كما اكد الاستاذ عمرو محسوب النبي رئيس الإعلام الداخلي بهيئة الاستعلامات و عضو لجنة التدريب ان قضية ختان الإناث قضية مجتمعية كبيرة وتظل خطورتها قائمة رغم تغليظ العقوبات مشيرا إلى أن هناك تعاون دائم بين المجلس و الهيئة العامة للاستعلامات.

كما أكد المستشار الدكتور رفيق سلام نائب رئيس هيئة النيابة الإدارية ان القانون جرم ختان الإناث حيث يعاقب بالسجن كل من يباشر عملية الختان و يعاقب بالحبس كل من أقام الختان ولو كان والد الفتاة .

وأشار المستشار رفيق ان تفعيل القانون هى البداية الصحيحة للقضاء على الظاهرة بجانب التوعية الدينية و الاعلامية وذلك فى ظل إرادة سياسية تؤمن بحقوق المرأة و تتبنى القضاء على تلك الظاهرة .

وعن رأى الأديان فى قضية ختان الإناث أكد الأنبا انطونيوس صبحى ممثل عن الكنيسة القبطية الارثوذكسية على أن ختان الإناث من أكثر العادات المضرة للمجتمع المصري وليس لها علاقة بأي دين انتشرت بسبب اعتقاد ان عفة البنت تأتى من تلك الظاهرة .

كما أكد الأنبا انطونيوس أنه لا توجد أي اشارة فى الإنجيل لختان الإناث .

كما أوضح أن نصوص الإنجيل تؤكد أن الله خلق الإنسان فى شكل حسن وان لا يوجد اى أحد يستطيع أن يغير فيما خلقه الله او تأويل ان ما خلقه الله يدفع إلى ارتكاب الخطية وان أي سوء يأتي من القلب وليس له علاقة بالأعضاء الخارجية .

كما أشار الانبا ان الكنيسة ترفض أي عنف ضد المرأة أو أي تعصب فى الدين او الجنس .

و أكدت الأستاذة يمنى أبو النصر واعظة الأوقاف ان الدين الإسلامي أوصى بالنساء والحفاظ عليهن وان ظاهرة ختان الاناث ليست من الإسلام.

وأكدت الأستاذة يمنى ان الدين الإسلامي دفع الضرر عن المؤمن فى القول لا ضرر ولا ضرار .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: