الصين تفرض عقوبات على كيان أمريكي و4 مسؤولين بشأن “شينجيانج”

أعلنت الصين اليوم الاثنين فرض عقوبات على كيان أمريكي واحد وأربعة مسؤولين أمريكيين، ردا على عقوبات أمريكية على مسؤولين صينيين بشأن ما وصفته بـ “انتهاكات حقوقية خطيرة ضد الأقليات العرقية” في شينجيانج الويغورية ذاتية الحكم أقصى شمال غربي الصين.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية “هوا تشون يينج” في تصريح خلال المؤتمر الصحفي اليومي بمقر الوزارة دون توضيح ماهية هذه العقوبات- إن المسؤولين الأمريكيين الأربعة هم: السيناتور الجمهوري “ماركو روبيو”، والسياسي الأمريكي “صامويل ديل براونباك”، والسياسي الأمريكي “تيد كروز”، والنائب بمجلس النواب الأمريكي “كريس سميث”، مشيرة إلى أن العقوبات تشمل كذلك اللجنة التنفيذية للكونجرس الأمريكي المعنية بالصين.

وأضافت يينج أن قرار الولايات المتحدة فرض عقوبات على كيان حكومي صيني واحد وأربعة مسؤولين حكوميين حاليين أو سابقين يشكل تدخلا خطيرا في الشؤون الداخلية للصين وانتهاكا شديدا للأعراف الأساسية التي تحكم العلاقات الدولية، وتلحق ضررا خطيرا بالعلاقات الصينية الأمريكية، مشددة على أن شؤون شينجيانغ هي شؤون داخلية بحتة للصين، وأن الولايات ليست في وضع أو لها الحق في التدخل بشأنها .

وتابعت يينغ مؤكدة أن عزم الحكومة الصينية لا يتزعزع في الدفاع عن السيادة الوطنية والأمن والمصالح التنموية ومكافحة القوى الإرهابية والانفصالية والدينية المتطرفة ومعارضة أي قوى خارجية تتدخل في شؤون شينجيانغ والشؤون الداخلية للصين.

وحثت يينج الولايات المتحدة على إلغاء القرار الخاطيء فورا، ووقف أي أقوال أو أفعال تتدخل في الشؤون الداخلية للصين وتقوض مصالحها، منوهة إلى أن الصين ستتخذ المزيد من الإجراءات وفقا لتطور الأوضاع.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: