عرب وعالم

الرئيس الجزائري: الدولة بالمرصاد في وجه محاولات إثارة الغضب الشعبي

تعهد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الأربعاء بوقوف الدولة بالمرصاد في وجه محاولات إثارة الغضب الشعبي وضرب الاستقرار الوطني، واتهم قوى، لم يسمها، باستهداف بلاده.

وقال تبون في كلمة له اليوم خلال اجتماع الحكومة وولاة الولايات في قصر الأمم بالجزائر العاصمة، “يجب التمسك بآلية الحوار والتشاور التي تعد ضمانة لتوطيد الأمن والاستقرار وإبعاد شبح التوتر الاجتماعي الذي يدعو اليه بعض من يريدون زعزعة الاستقرار الوطني و الدخول في أجندة قوى معروفة”.

وأضاف أن ” الجزائر مستهدفة من قبل هذه القوى التي تعمل على إثارة غضب المواطن الذي أضحى بفعل الهوة التي تم خلقها بينه وبين دولته، فريسة سهلة لهؤلاء المشبوهين وأموالهم الفاسدة”.

وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: