عرب وعالم

الخارجية الروسية تنتقد موقف الغرب من تصفية “ميموريال”

قال غريغوري لوكيانتسيف مفوض الخارجية الروسية لحقوق الإنسان، إن دول الغرب بانتقادها قرار محكمة روسيا العليا بتصفية جمعية “ميموريال”، تبدي عدم احترامها للمنظومة القضائية الروسية.

وأضاف لوكيانتسيف، الذي يشغل كذلك منصب نائب رئيس إدارة التعاون الإنساني وحقوق الإنسان في الوزارة: “النظام القانوني والقضائي الوطني الروسي، مستقل ولا نمارس أي ضغط على قراراته. اتخذت المحكمة هذا القرار وفقا للقانون الروسي. هذا الأمر، يعتبر العامل الحاسم بالنسبة لنا”.

وشدد لوكيانتسيف، على أن روسيا تنطلق في هذا الموضوع، من تشريعاتها الخاصة، ومبدأ فصل السلطات وسيادة القانون.

يوم الثلاثاء الماضي، أصدرت المحكمة العليا الروسية قرارا بحل جمعية “ميموريال” الدولية (المصنفة في روسيا “عميلا أجنبيا”) وكذلك كل هياكلها الفرعية.

وفي نوفمبر الماضي وجهت النيابة العامة الروسية ونيابة موسكو طلبين أحدهما إلى المحكمة العليا بحل جمعية “ميموريال الدولية”، وثانيهما إلى محكمة مدينة موسكو ضد مركز “ميموريال” الحقوقي.

وفسرت النيابة العامة تحركها هذا بإصرار الكيانين المذكورين على عدم إرفاق منشوراتهما بلافتة توثق تصنيفهما ضمن فئة “العملاء الأجانب”، إلى جانب الكشف عن مؤشرات “تبرير تنظيمات إرهابية ومتطرفة” في أنشطة مركز “ميموريال” الحقوقي.

كما اتهمت النيابة العامة جمعية “ميموريال الدولية” بتشويه ذكرى الحرب الوطنية العظمى ورسم “صورة كاذبة عن الاتحاد السوفيتي كدولة إرهابية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: