اقتصاد

البنك الأهلي يوقع بروتوكول تعاون لدعم حملة مع وزارة البيئة

وقع البنك الأهلي المصري وجهاز شئون البيئة بروتوكول تعاون لدعم حملة “إيكوايجيبت للسياحة البيئية” بالتعاون مع وزارة البيئة المصرية بحضور قيادات الوزارة والبنك المعنية وفرق العمل من الجانبين.

وقعت الاتفاقية نرمين شهاب الدين رئيس التسويق والتنمية المجتمعية بالبنك الأهلي المصري وإيناس محمد أبوطالب الرئيس التنفيذي لجهاز شئون البيئة وذلك بالمركز البيئي الثقافي التعليمي (بيت القاهرة) بالفسطاط.

وقالت ياسمين فؤاد، إن البنك الأهلي المصري شريك استراتيجي للحملة ويعمل مع الوزارة في عدة مجالات كمشروعات الحد من التلوث من خلال مشروع التحكم في التلوث الصناعي، حيث يقوم البنك بدعم المصانع لتتوافق بيئياً من خلال قروض ميسرة، وتعد تلك الخطوة هامة لدمج القطاع المصرفي في المنظومة البيئية بكل محاورها.

وأضافت أن الحملة تهدف إلى دعم السياحة البيئية الفريدة في مصر والتشجيع على زيارة المحميات الطبيعية والتعرف على الثقافات المختلفة للسكان المحليين بما يتضمنه من تراث يميزهم ويجعلهم محورا أساسيا لحماية البيئة والتنوع البيولوجي بالمحميات؛ من خلال تنفيذ خطة متكاملة تتضمن كل وسائل التواصل والتوعية لدعم السياحة البيئية المسئولة والمستدامة، والعمل على ضخ استثمارات جديدة بهذا القطاع الواعد بما يدعم استدامة الموارد الطبيعية.

وقالت إن الحملة تفتح آفاقا جديدة للسياحة البيئية المستدامة في مصر كإحدى نتائج استراتيجية وزارة البيئة لتطوير المحميات التي تم تنفيذها خلال الفترة الماضية لتطوير البنية التحتية والخدمات المقدمة للزوار بعدد 13 محمية ودمج المجتمع المحلي بالمحميات في أنشطتها لتنميتها اقتصاديا واجتماعيا بتوفير فرص عمل مستدامة لهم والترويج لمنتجاتهم الثقافية وحرفه اليدوية المتميزة مع الحفاظ على الهوية الثقافية والتراثية والبيئية للمحميات.

من جانبه، صرح هشام عكاشة بأن الاتفاقية تقدم نموذجا حقيقيا للتنمية المستدامة التي يضعها البنك ضمن اهم استراتيجياته حيث إنها تضع في الاعتبار الأبعاد البيئية والاقتصادية والاجتماعية والصحية للسياحة البيئية بالترويج لها لإنعاش الاقتصاد الوطني، بخاصة في ظل تداعيات جائحة كورونا؛ من خلال تعظيم الاستخدام المستدام للمحميات الطبيعية ورفع الوعي بأهميتها وأهمية المشاركة في حمايتها حيث إن الحفاظ على البيئة ومواردها هو هدف من أهداف التنمية المستدامة لرؤية مصر 2030، وهو حق أصيل للأجيال الحالية القادمة.

وأضاف عكاشة أن هذا البروتوكول يعد امتدادا للشراكة الاستراتيجية والتعاون الممتد بين البنك والوزارة والذي أثمر عن تحقيق العديد من النجاحات والشراكات في مختلف مجالات العمل القومية والثقافية والبيئية منذ التسعينيات القرن الماضي. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock