منوعات

الاكتئاب والقلق.. من أعراض نقص الكالسيوم

يلعب الكالسيوم دورا هاما في حركة ألياف العضلات والتوصيل الكهربائي للقلب ومع ذلك لا يدرك الكثيرون أنه عنصر هام للغاية لإنتاج وإطلاق النواقل العصبية التي تحمل التوصيل بين الخلايا العصبية ويمكن أن يؤدى عدم توازن الكالسيوم إلى الاكتئاب

الكالسيوم هو معدن حيوي يساهم في مختلف العمليات الجسدية والعقلية، ومن المعروف أن الكالسيوم ضروري للعظام والأسنان الكثيفة والقوية، ويتم تخزين غالبية الكالسيوم في هذه الأماكن بالجسم.

ويحدث نقص الكالسيوم لدى الأشخاص الذين يتناولون وجبات غنية بالألياف والبروتينات وتفتقر إلى منتجات الألبان أو غيرها من الأطعمة الغنية بالكالسيوم. كما أن الأنظمة الغذائية الغنية بالفسفور والتي تحتوي بشكل أساسي على اللحوم والأجبان والأطعمة المصنّعة والمشروبات الغازية هي أيضاً قد تكون قليلة أو خالية من الكالسيوم.

ما هي أعراض نقص الكالسيوم في الجسم

النظام الغذائي النباتي الصارم يسبب نقصاً في الكالسيوم، بينما تشمل أعراض نقص الكالسيوم الخفيف تقصف الأظافر وارتعاش العضلات وحساسية الأعصاب وخفقان القلب، وتشمل الأعراض النفسية القلق و الاكتئاب والأرق.
ويحدث فائض الكالسيوم من جرعات زائدة من المكملات الغذائية أو مشكلة في الغدد جار الدرقية، حيث تنتج الغدد هرمون الغدة جار الدرقية الذي ينظّم مستويات الكالسيوم وفيتامين دي D والفوسفور في الدم والعظام والأسنان.
وعندما تنخفض مستويات الكالسيوم إلى ما دون المستويات الكافية، تفرز الغدة جار الدرقية الهرمون الذي يفرز الكالسيوم من العظام، وعندما تفرز الغدة الكثير من الهرمون، فإنَّ الفائض من الكالسيوم يغمر مجرى الدم.
وتشمل أعراض فرط كالسيوم الدم آلام العظام والمفاصل، وآلام الظهر، وعدم وضوح الرؤية، والعطش الشديد، وحكة الجلد الجافة، وضعف العضلات، والتعب العام والاكتئاب.

نقص كالسيوم الدم يلعب دوراً في أعراض الدورة الشهرية التي تشمل القلق و الاكتئاب حيث
يعاني ملايين النساء من شكل من أشكال متلازمة ما قبل الدورة الشهرية. خلال الدورة الشهرية، تتقلب مستويات هرمون الإستروجين، وبما أن هرمون المبيض يؤثر على استقلاب الكالسيوم وامتصاصه والغدد جار الدرقية، فعندما تنخفض مستوياته، تتأثر مستويات الكالسيوم أيضاً.
ويعتقد الباحثون أن نقص كالسيوم الدم يلعب دوراً كبيراً في أعراض الدورة الشهرية، والتي تشمل القلق و الاكتئاب والتهيج والتعب العام، كما كشفت الدراسات أن أكثر من 70 في المائة من النساء اللائي تناولن 1300 ملليغرام من الكالسيوم بالإضافة إلى المنغنيز قد تعرضن لانخفاض في أعراض الدورة الشهرية.
وفي عام 2000 أشارت دراسة أخرى إلى أن 48 في المائة من النساء اللواتي تناولن 1200 ملليغرام من الكالسيوم قللن من أعراض تقلبات المزاج واحتباس الماء وانزعاج الدورة الشهرية.
والجسدية لا يجب إهمالها

نظراً إلى أن مستويات الكالسيوم غير الكافية أو الزائدة تساهم في الاكتئاب والتغييرات المزاجية الأخرى، فقد يفكر الشخص الذي يعاني من أعراض عاطفية في تقييم مستوياته في الدم؛ من أجل تحسين المدخول الغذائي اليومي.
ويوصي خبراء التغذية بأن يحصل الأفراد على الكالسيوم بشكل طبيعي من الأطعمة، حيث يحتاج الرجال البالغون إلى 1000 ملليجرام من الكالسيوم يومياً، وتحتاج النساء من 1200 إلى 1300 ملليجرام.
وتشمل الأطعمة التي تحتوي على أكبر قدر من الكالسيوم ما يلي:
– الزبادي؛
– جبن المودزاريلا؛
– السردين؛
– جبن الشيدر؛
-الحليب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: