عرب وعالم

إيران تطالب الأمم المتحدة بإدانة اغتيال فخري زادة

طالب سفير ومندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية بفيينا كاظم غريب أبادي منظمة الأمم المتحدة بإدانة اغتيال العالم النووي رئيس منظمة الأبحاث والإبداع بوزارة الدفاع الإيرانية محسن فخري زادة.

وقال أبادي – في خطابه إلى المديرة العامة لمكتب المنظمة الأممية المديرة التنفيذية بمكتب مكافحة الجريمة والمخدرات التابع للأمم المتحدة في العاصمة النمساوية غادة فتحي والي – : “الدول التي تدعي حماية حقوق الإنسان والمنظمات الدولية تقف اليوم على محك اختبار تاريخي جاد وهي تتحمل المسؤولية أمام الشعب الإيراني فيما يخص هذه الجريمة النكراء”.

وأضاف السفير الإيراني بفيينا – حسب وكالة أنباء “إرنا” الإيرانية – : “في ضوء التداعيات السيئة المترتبة على هذه الإجراءات المروعة والتي تطال السلم والأمن الدوليين، فإن المجتمع الدولي مطالب باتخاذ موقف موحد وأن يكون على قدر مسؤولياته فيما يخص حقوق الإنسان ومكافحة الإرهاب، ويعلن بأشد اللهجة إدانته لهذا العمل اللاإنساني”.

وتابع أبادي أن “هناك أدلة واضحة على تورط وضلوع إسرائيل في هذا الهجوم الإرهابي”، مستندًا إلى تصريحات المسؤولين الإسرائيليين الذين قالوا إنهم تطرقوا مرارًا إلى فخري زادة وخططوا لاغتياله.

وقتل زادة يوم الجمعة الماضي في عملية مسلحة بمدينة آبسرد التابعة لمنطقة دماوند شرقي العاصمة الإيرانية طهران، وتتهم إيران السلطات الإسرائيلية بالوقوف خلف العملية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: