عرب وعالم

إدارة بايدن تنفذ أول هجوم لها بالطائرات المسيرة في الصومال

نفذ سلاح الجو الأمريكي فجر اليوم عملية هجومية ضد معاقل التنظيمات الإرهابية المتطرفة في الصومال وذلك في أول ضربة جوية من نوعها منذ تولى الرئيس الأمريكي جوبايدن مقاليد السلطة في الولايات المتحدة.

وأفادت مصادر بوزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون” بأن الضربة قد استخدمت فيها طائرات مسيرة “بدون طيار”، وقال الناطق باسم البنتاجون سيدي كينج إن العملية قد تمت بنجاح في قصفة مباشرة واحدة دقيقة التصويب لمركز تجمع لمقاتلين يتبعون تنظيم الشباب في منطقة جالكايو الصومالية وأنها تمت بتنسيق وعلم القوات المسلحة الصومالية التي تشاركها الولايات المتحدة الأمريكية في حربها ضد جماعات العنف والإرهاب في الصومال.

كما أكد الناطق الدفاعي الأمريكي أن الضربة الجوية لم ينتج عنها إلحاق أي أذى بالمدنيين الصوماليين، موضحا أنها تمت بموجب معلومات استخبارية قدمتها القيادة الأفريقية في الجيش الأمريكي “افريكوم” حول نشاط مقاتلي حركة الشباب وتمركزاتهم في عدد من المناطق الصومالية.

وقد أكدت مصادر في البيت الأبيض لوكالة “يونايتد برس” نجاح الضربة في تحقيق أهدافها وحرص الإدارة الأمريكية على تنفيذ ضربات دقيقة تراعي سلامة المدنيين في الصومال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock